Assyrian Forums
 Home  |  Ads  |  Partners  |  Sponsors  |  Contact  |  FAQs  |  About  
 
   Holocaust  |  History  |  Library  |  People  |  TV-Radio  |  Forums  |  Community  |  Directory
  
   General  |  Activism  |  Arts  |  Education  |  Family  |  Financial  |  Government  |  Health  |  History  |  News  |  Religion  |  Science  |  Sports
   Greetings · Shläma · Bärev Dzez · Säludos · Grüße · Shälom · Χαιρετισμοί · Приветствия · 问候 · Bonjour · 挨拶 · تبریکات  · Selamlar · अभिवादन · Groete · التّحيّات

بهمة الاكراد مستقبل العراق جزء م...

    Previous Topic Next Topic
Home Forums Arabic Topic #297
Help Print Share

Albert Nassermoderator

View member rating
 
Send email to Albert NasserSend private message to Albert NasserView profile of Albert NasserAdd Albert Nasser to your contact list
 
Member: Aug-26-2000
Posts: 254
1 feedbacks

بهمة الاكراد مستقبل العراق جزء من أسرائيل الكبرى

Jan-26-2015 at 06:37 AM (UTC+3 Nineveh, Assyria)


بهمة الاكراد مستقبل العراق جزء من أسرائيل الكبرى !!


البرت ناصر

ان ابقاء العراق على ما هو عليه الان من تدمير شامل هو بفضل سياسة فرق تسد القديمة التي لا تنطلي الا على شعب تشوهت ذاكرته بفعل الجهل المفروض عليه وكانه في اجواء عصر الفترة المظلمة ولكن باكسسوارات وديكورات عصرية فهكذا بلع العراقيون مرة اخرى نتائج هذه السياسة منذ الاحتلال البريطاني للعراق وبلا اشمئزاز من طعمها المر!! أن ما يقوم به الاكراد رأس الحربة في تحطيم العراق شعبا وارضا ما كان ليتم لولا التفاهم والاتفاق لتلاقي المصالح مع من يريدون للشعب الاشوري ان يترك العراق وبلا رجعة فتهميش الاشوريين وعدم النظر في حقهم في أقليم آشور ودفعهم لترك العراق انما من علامات سياسة تحطيم العراق بانزال افدح الخسائر بشعب العراق وارضه لالغائه من خارطة العالم وهذا المخطط بدى واضحاً لكل من يفهم خفايا ما يحدث خلف الكواليس .

كيف يمكن لبشر غريب عن ارض لا تعود له قام باحتلالها قسرا بما لا يزيد عن 150 عام مضت وهناك على تلك الارض شعبها التاريخي الذي بنى هذا الوطن تاريخياً بما يزيد عن 10000 عشرة الاف سنة مضت وما يزال حياً يرزق .. كيف يمكن ان يهمل العالم هذه الحقيقة وينصاع لرغبة فريق من المتسلطين على رقاب الشعوب ويسمح بقيادة المنظمة الكسولة منظمة الامم المتحدة ومجلس الامن الدولي ومحكمة العدل الدولية ومحكمة جرائم الابادة الى حيث عدم الاهتمام والاهمال الكلي لما يجري في العراق أنها لا أبالية مكشوفة والموافقة على تحطيم شعب وسرقة ثرواته في جريمة سرقة تعتبر اكبر الفضائح السياسية في العالم الان للتمهيد لمحاولة الغاء وطن لحساب عصابات امتهنت السرقة والاحتلال منذ ان وطأت اقدامها ارض العراق المقدسة في آشور المحتلة شمال العراق ويراد أقامة دولة لهم على حساب شعب آشور قبل كل شيء ومن ثم استخدام حدود هذه الدولة المزمع اقامتها بدمجها مع اسرائيل لاعلان دولة اسرائيل الكبرى!!.

نقولها الان : ان الاكراد لن يمانعوا ولن يقاوموا اوامر اسرائيل في اعتبارهم جزء من اسرائيل الكبرى حينما يطلب منهم هذا الامر .. فحينها لن يكن في يد الاكراد وهم بمثابة عصا اسرائيل في العراق اي اختيار للرفض لانهم في حقيقة الامر صنيعة اسرائيل وعليهم تنفيذ المخطط حتى النهاية .
ما يجلب الانتباه بعد انقشاع حدة الضباب ووضوح كامل المشهد السياسي في العراق ولن يختلف عليه اثنان فيما يحدث هو ان الاكراد فعلا ماضون في تحطيم العراق تمهيدا لاعلان دولتهم التي هي بمثابة امتداد لاسرائيل الكبرى وهذا المشروع ما كان ليتم لولا الاكراد انفسهم وما كان سيتم لولا العلاقة الوطيدة التي هي بمثابة علاقة الرحم بطبيعة المخططات التي ينفذها الاكراد لصالح اسرائيل في العراق . أنه من الواضح ان لاي مخطط عدائي ضد شعب العراق الموحد ما كان ليتم الا باستخدام سياسة فرق تسد التي بلعها العراقيون عن طيب خاطر توطئة لتأثيرات مذهبية طائفية طعنت الوطن بطعنات مؤثرة مشاركة مع الاكراد في ذبح الوطن .

لقد تم فصل الشيعة عن السنة وفصل شمال العراق عن العراق ووافقوا على دستور يعطي الحق للاكراد بالانفصال ويعطي الحق لاقامة أقاليم لها الحق في الانفصال هي الاخرى وتم تهميش الشعب الاشوري في العراق بالكامل وتجزئته والغاء هويته القومية لتسقيط حقه في اراضيه في آشور المحتلة تمهيدا لاحتلال كامل آشور المحتلة في شمال العراق من اجل اقامة دولة للاكراد لاعلانها مستقبلا امتداد طبيعي لمشروع اسرائيل الكبرى.

ان ما يقوم به المتربصون بالعراق وخاصة من العرب مهما كان حجمهم وحقدهم عليه ان يعوا ان نهاية العراق ستبيح اعراضهم قبل اوطانهم وان القادم يخطط منذ عهود ان يحقق موطيء قدم له في العراق بازاحة الشعب الاشوري من ارضه في ابادة صامتة افرغت العراق من الاشوريين وقد تحقق هذا الامر له عن طريق الاكراد .. على العرب وخاصة الخليجيين منهم و العراقيين حكومة وشعباً ان يدعموا الشعب الاشوري في استرداد ارضه المغتصبة لاستعادة سيادة العراق عليها قبل ان يتم مصادرتها من قبل الاكراد لتكون جزء من اسرائيل الكبرى !! فالحق الاشوري في اقامة اقليم آشور هو الحل الوحيد الذي يمكن به مواجهة اطماع الاكراد التي هي اطماع اسرائيل في العراق واذا تحقق المشروع الخياني في تقسيم العراق الى دويلات فاننا نحتفظ بحقنا الشرعي في اقامة دولة آشور الحرة فنحن اولى من الغريب في البقاء على ارضنا ولو كره الكارهون .


Attachments

Alert   IP Print   Edit        Reply      Re-Quote Top

Forums Topics  Previous Topic Next Topic


Assyria \ã-'sir-é-ä\ n (1998)   1:  an ancient empire of Ashur   2:  a democratic state in Bet-Nahren, Assyria (northern Iraq, northwestern Iran, southeastern Turkey and eastern Syria.)   3:  a democratic state that fosters the social and political rights to all of its inhabitants irrespective of their religion, race, or gender   4:  a democratic state that believes in the freedom of religion, conscience, language, education and culture in faithfulness to the principles of the United Nations Charter — Atour synonym

Ethnicity, Religion, Language
» Israeli, Jewish, Hebrew
» Assyrian, Christian, Aramaic
» Saudi Arabian, Muslim, Arabic
Assyrian \ã-'sir-é-an\ adj or n (1998)   1:  descendants of the ancient empire of Ashur   2:  the Assyrians, although representing but one single nation as the direct heirs of the ancient Assyrian Empire, are now doctrinally divided, inter sese, into five principle ecclesiastically designated religious sects with their corresponding hierarchies and distinct church governments, namely, Church of the East, Chaldean, Maronite, Syriac Orthodox and Syriac Catholic.  These formal divisions had their origin in the 5th century of the Christian Era.  No one can coherently understand the Assyrians as a whole until he can distinguish that which is religion or church from that which is nation -- a matter which is particularly difficult for the people from the western world to understand; for in the East, by force of circumstances beyond their control, religion has been made, from time immemorial, virtually into a criterion of nationality.   3:  the Assyrians have been referred to as Aramaean, Aramaye, Ashuraya, Ashureen, Ashuri, Ashuroyo, Assyrio-Chaldean, Aturaya, Chaldean, Chaldo, ChaldoAssyrian, ChaldoAssyrio, Jacobite, Kaldany, Kaldu, Kasdu, Malabar, Maronite, Maronaya, Nestorian, Nestornaye, Oromoye, Suraya, Syriac, Syrian, Syriani, Suryoye, Suryoyo and Telkeffee. — Assyrianism verb

Aramaic \ar-é-'máik\ n (1998)   1:  a Semitic language which became the lingua franca of the Middle East during the ancient Assyrian empire.   2:  has been referred to as Neo-Aramaic, Neo-Syriac, Classical Syriac, Syriac, Suryoyo, Swadaya and Turoyo.

Please consider the environment when disposing of this material — read, reuse, recycle. ♻
AIM | Atour: The State of Assyria | Terms of Service