Assyrian Forums
 Home  |  Ads  |  Partners  |  Sponsors  |  Contact  |  FAQs  |  About  
 
   Holocaust  |  History  |  Library  |  People  |  TV-Radio  |  Forums  |  Community  |  Directory
  
   General  |  Activism  |  Arts  |  Education  |  Family  |  Financial  |  Government  |  Health  |  History  |  News  |  Religion  |  Science  |  Sports
   Greetings · Shläma · Bärev Dzez · Säludos · Grüße · Shälom · Χαιρετισμοί · Приветствия · 问候 · Bonjour · 挨拶 · تبریکات  · Selamlar · अभिवादन · Groete · التّحيّات

الى انظار جمهورية ايران الاسلامي...

    Previous Topic Next Topic
Home Forums Arabic Topic #312
Help Print Share

Albert Nassermoderator

View member rating
 
Send email to Albert NasserSend private message to Albert NasserView profile of Albert NasserAdd Albert Nasser to your contact list
 
Member: Aug-26-2000
Posts: 254
1 feedbacks

الى انظار جمهورية ايران الاسلامية الدولة الكر..دية اصل منشأها في مهاباد ايران

May-30-2016 at 02:44 PM (UTC+3 Nineveh, Assyria)

Last edited on Jun-24-2016 at 02:04 PM (UTC3 Nineveh, Assyria)
 

الى انظار جمهورية ايران الاسلامية

الدولة الكر..دية اصل منشأها في مهاباد ايران
وليس على الاراضي الاشورية المحتلة
في العراق


هذا الموضوع هو جواباً على بعض العقليات الكر..دية وعملائها والخونة التي تمارس ابتزازاً لا يستند الى ارضية مشروعة حيث يكررون مقولتهم التي مفادها : "في حالة ترك الاكراد الارض في العراق أين يذهبون ؟ ومن سيقبل بهم ؟ ولهذا فانهم باقون هنا في العراق ..!!

في 17 كانون اول 1946 اعلن (قاضي محمد) قيام اول جمهورية كر..دية في مهاباد ايران واختير رئيساً للجمهورية التي لم تدم سوى احد عشر شهراً بدعم من الاتحاد السوفيتي في عهد ستالين .
لم يكن اعلان جمهورية مهاباد الكر..دية في ايران اعتباطاً بل لان هذا اللملوم من شتات قبائل متأخرة منفلتة من عجلة الحضارة البشرية قد حسبت حقها الجغرافي والسياسي في المكان المحدد الذي تعتقد انه يليق بها ويطابق جغرافية مطالبها ويرتبط حتماً بأصلها وتواجدها الجغرافي الذي اتخذته حجة سياسية كحق لها في اعلان دولتها . أذن ان اعلان جمهورية مهاباد الكر..دية في ايران عام 1946 لم يكن بلا اصل جغرافي وسياسي في عقلية القائمين على اعلانها في تلك المنطقة التي استوجب على الكر..د حينها في اعلان حقهم السياسي في دولة تخصهم في تلك البقعة من ايران . فليكن كذلك وعلى ايران اليوم التعامل مع هذا الموضوع لعلاقتها مع هذا الفصيل من شعبها الكر..دي !! ا
ففي حينه قامت ايران باسقاط تلك الجمهورية الكر..دية بعد احد عشر شهر من اعلانها بعد انسحاب روسيا من دعمها للكر..د وقامت ايران باعدام رئيسها (قاضي محمد) الذي كان وشخصاً آخر زميلاً له دوراً في قيام تلك الجمهورية واسمه مصطفى البرزاني وهو والد رئيس الاقليم الكر..دي الحالي في العراق مسعود البرزاني المولود هو الاخر في مهاباد ايران . فقد قامت الحكومة الايرانية بمطاردة القائمين على اعلان هذه الجمهورية فهربوا داخل الاراضي الاشورية في العراق وقاموا بعدها بتغيير هدفهم من ايران الى العراق وحصراً اقامة دولة لهم على الاراضي الاشورية لاحقاً بدعم لوجستي عسكري واستخباري ومخابراتي قاده عناصر على مستو رفيع من الموساد الاسرائيلي !!ا
أن موضوع اعلان دول وجمهوريات ليس موضوع نزوات ورغبات اختيارية وحسب الطلب وفي أي مكان يتم فيه استغلال ظروف ضعف من يراد احتلاله!! اليوم دولة هنا وغداً هناك وبعد غد الله اعلم ! فهكذا منحى انما ترسيخ لمعاني الغزوات والاحتلالات ومصادرة حق الشعوب في اراضيها وهو ممارسة غير شرعية خارجة عن دائرة القانون والفهم العام المتفق عليه في حقوق الانسان وصياغات مفهوم الحق العام الذي يستند اليه العقل الانساني المثبت في كل الدساتير العالمية ومنها الاجماع الدولي الذي تقوده المنظمة العالمية للامم المتحدة . وبهذا المعنى ومن خلال القاء نظرة على ما يقوم به الاحتلال الكر..دي للاراضي الاشورية في العراق انما اضحت مسألة نزوة ورغبة غير شرعية تعوض فيها فشلها في اقامة دولة كر..دية في ايران فتقوم بأحتلال الاراضي الاشورية في العراق بممارسة الفتك وقتل وتشريد الشعب الاشوري من كل مدنه واقضيته وقصباته وقراه في ممارسة الابادة الجماعية الشاملة بحق الشعب الاشوري من هوية وشعب وتاريخ وارض .ا
ان الفشل الكر..دي في ايران ليس دعامة شرعية لشرعنة تواجدهم الاحتلالي على الاراضي الاشورية في العراق والموضوع ليس سياحة احتلالية وان كان الموضوع قد تم تصويره لهم هكذا .. ومهما الذي يجري الان وما جرى منذ 1946 فان الكر..د ليس لهم أي حق سياسي وجغرافي ولا تاريخي في الاراضي الاشورية وعليهم وعلى ايران التفاهم وفق هذا المنظور بعيداً عن جغرافية الاراضي الاشورية .ا
فأن كان قد تحقق استمرار دولتهم في مهاباد ايران فهل كان بوسعهم المطالبة بضم الاراضي الاشورية في العراق الى مهاباد ايران ؟!! لهذا ندعوا ايران وهذه العصابات التي لا مستقر جغرافي وتاريخي لها على ارض آشور المحتلة ان تقوم بترتيب الانسحاب المبرمج والعودة الى ديارها حيث مهاباد ايران .. وهذا ليس من الصعب تنفيذه فانظروا ما حل بالشعب الاشوري وتشتت ملايينه في اصقاع المعمورة فكل شيء جائز وممكن تنفيذه . وعلى ايران المساهمة في تسهيل عودة شعبها الكر..دي وعليها التجنب في دفع الامور باستقرار هذا الجزء من شعبها على الاراضي الاشورية في العراق وما تقوم به من سياسة (ابعد عن الشر الكر..دي وغني له ) حيث العلاقات الثنائية بين رئيس حكومة الاقليم وايران ولغة المصالح المشتركة بعد ان كان هذا الابن الشرعي لايران من اب ايراني مجرم في عيون ايران مطارد من قبلها ولم تسمح لوالده ان يقيم جمهوريته في مهاباد ايران الا انها سمحت لنفسها ان تتعامل معه بصورة رسمية وهو يحتل الاراضي الاشورية في العراق .ا
فأي منطق هذا مفتوح وبلا حدود لمن يرغب تأسيس دولة له بهذا الشكل بتغيير هدف اقامة نظام سياسي ان فشل في هذه الدولة فيمكن التجربة في دولة مجاورة اخرى والذي يعتبر منافياً لكل المعايير والقوانين الدولية ولا يقره أي تشريع دولي ليكون اعلان الدول بهذه الصورة الاحتلالية بصيغة (جرّبْ حظك !!)ا
فالذي اقام جمهوريته الكر..دية في مهاباد ايران كان يعلم علم اليقين انها المكان الشرعي والافضل والاحق في قيامها هناك بدلاً من أية بقعة في العالم .. (فالنضال) الكر..دي يكون نضالاً فقط من خلال الكفاح الشرعي المسلح لاسترجاع حقهم في جمهورية مهاباد ايران اما غير هذا ليس نضالاً بل غزو واحتلال اراضي الغير ولا حق شرعي لهم باحتلال اراضي الشعب الاشوري في دولة اخرى هي العراق من اجل اقامة نظام سياسي لهم .ا
الاشوريون لا يمكن لهم اليوم التعامل مع قضيتهم بهذا الاسلوب المتخلف بصيغة الصمت والسكوت عن ما جرى من احداث ادت الى ان يكون الاحتلال الكر..دي متواجداً على الاراضي الاشورية بهذه الصورة الغير شرعية . وان ما تقوم به العصابات الكر..دية المحتلة برسم خرائطها انما هي نفس الجغرافية ونفس الخرائط التي يملكها الشعب الاشوري قبل ان يظهر اللملوم الكر..دي الى الوجود بالاف السنين !ا

البرت ناصر


Attachments

Alert   IP Print   Edit        Reply      Re-Quote Top

Forums Topics  Previous Topic Next Topic


Assyria \ã-'sir-é-ä\ n (1998)   1:  an ancient empire of Ashur   2:  a democratic state in Bet-Nahren, Assyria (northern Iraq, northwestern Iran, southeastern Turkey and eastern Syria.)   3:  a democratic state that fosters the social and political rights to all of its inhabitants irrespective of their religion, race, or gender   4:  a democratic state that believes in the freedom of religion, conscience, language, education and culture in faithfulness to the principles of the United Nations Charter — Atour synonym

Ethnicity, Religion, Language
» Israeli, Jewish, Hebrew
» Assyrian, Christian, Aramaic
» Saudi Arabian, Muslim, Arabic
Assyrian \ã-'sir-é-an\ adj or n (1998)   1:  descendants of the ancient empire of Ashur   2:  the Assyrians, although representing but one single nation as the direct heirs of the ancient Assyrian Empire, are now doctrinally divided, inter sese, into five principle ecclesiastically designated religious sects with their corresponding hierarchies and distinct church governments, namely, Church of the East, Chaldean, Maronite, Syriac Orthodox and Syriac Catholic.  These formal divisions had their origin in the 5th century of the Christian Era.  No one can coherently understand the Assyrians as a whole until he can distinguish that which is religion or church from that which is nation -- a matter which is particularly difficult for the people from the western world to understand; for in the East, by force of circumstances beyond their control, religion has been made, from time immemorial, virtually into a criterion of nationality.   3:  the Assyrians have been referred to as Aramaean, Aramaye, Ashuraya, Ashureen, Ashuri, Ashuroyo, Assyrio-Chaldean, Aturaya, Chaldean, Chaldo, ChaldoAssyrian, ChaldoAssyrio, Jacobite, Kaldany, Kaldu, Kasdu, Malabar, Maronite, Maronaya, Nestorian, Nestornaye, Oromoye, Suraya, Syriac, Syrian, Syriani, Suryoye, Suryoyo and Telkeffee. — Assyrianism verb

Aramaic \ar-é-'máik\ n (1998)   1:  a Semitic language which became the lingua franca of the Middle East during the ancient Assyrian empire.   2:  has been referred to as Neo-Aramaic, Neo-Syriac, Classical Syriac, Syriac, Suryoyo, Swadaya and Turoyo.

Please consider the environment when disposing of this material — read, reuse, recycle. ♻
AIM | Atour: The State of Assyria | Terms of Service